من أجل مستقبل مشرق

الحركة الطلابية تحيي ذكرى استشهاد أبو عمار واعلان وثيقة الاستقلال


أحيت الحركة الطلابية في جامعة نابلس للتعليم المهني والتقني بدعوة من حركة الشبيبية الطلابية الذكرى الثامنة عشر لاستشهاد الرئيس الراحل ياسر عرفات "أبو عمار" والرابعة والثلاثين لاعلان وثيقة الاستقلال.  وذلك بحضور ومشاركة رئيس مجلس أمناء الجامعة أ. سعيد كنعان وعضوي المجلس السيد حسني عودة والسيد تيسير نصر الله، وعميد كلية ابن سينا للمهن الصحية د. نهاد بشارات، ومدير الشؤون الإدارية أ. محمد عطاري وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية وطلبة الكلية. 
ونقل السيد نصر الله تحيات رئيس مجلس الأمناء ورئيس الجامعة بكافة هياكلها الذين باركوا انطلاق الحركة الطلابية في الجامعة، وأكدوا على أهمية مشاركة الطلبة وانخراطهم في الفعاليات والمناسبات الوطنية. وأشار د. نصر الله إلى اهمية هذه الفعالية وما تمثله من مناسبات وطنية مهمة، إذ نستذكر في الأولى واحدة من أعظم الشخصيات المؤثرة في القضية الفلسطينية وحياة الشعب الفلسطيني، والثانية التي تمثل الحلم الفلسطيني في الحرية والاستقلال، مؤكداً على أهمية ترسيخ هذه الرؤية والمعتقدات لدى الشباب الفلسطيني، وربطهم بقضيتهم ووطنهم. 
بدوره أضاف السيد عودة أن الجامعة ستعمل على دعم الطلبة وتقديم التسهيلات اللازمة لتنظيم المزيد من الفعاليات والأنشطة اللامنهجية والوطنية في كافة المجالات، وتعزيز تواجد الحركة الطلابية في الحياة الجامعية، لدورها المهم في صقل شخصية الطلبة وتعزيز الهوية الوطنية لديهم، وهو ما ينسجم مع رسالة الجامعة في اعداد جيل متعلم وواع ومشترك في القضايا التي تهم الشارع الفلسطيني. 

وخلال الفعالية استحضر الطلبة أهم المحطات في حياة الرئيس الراحل وتضحياته في سبيل القضية الفلسطينية، مؤكدين على أهمية الاستمرار في رسالته في التعليم والبناء والعمل.